• ×

05:38 صباحًا , الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021

Editor

حصة العون : المجالس وما أدراك ما المجالس

Editor

 0  0  1.8K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


الجرس الأول: المجالس البلدية ومجالس الأحياء هذه المجالس التي تعود مرجعيتها لجهات مختلفة فالمجالس البلدية تابعة لوزارة الشؤون البلدية والقروية، ومجالس الأحياء تابعة (لجمعية مراكز الأحياء) التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية ولو عدنا لأدوار هذه المجالس لوجدنا أن بينهم من الأدوار والآليات التشابه الكبير ولا أعرف كيف يحدث مثل هذه الإزدواجية وهذه (التقاطعات) التي حتماً ستصب في تشتت الجهود وازدواجية الخدمات. فإذا سلمنا أن كل هذه (المجالس) أطلقت خدماتها من أجل (العناية و الاهتمام) بالمواطن فأبشركم أن المواطن آخر من يتلقى هذه الخدمات خاصة وكل (مجلس) يعمل وفق برنامج لا يلتقي مع الآخر ومن المفترض أن تنشأ المجالس البلدية عن طريق (مجالس الأحياء) فعندما يرشح أهل الحي (ممثليهم) في (المجالس البلدية) التي من المفترض أن تكون مرجعيتها (لإمارة أو محافظة) المنطقة أو المدينة التابعة لها ولكن ما حدث ويحدث يؤسفني أن أقول (كل الجهود المبذولة والمجالس القائمة لا تخدم إلا أعضاءها ولا عجب أن (مجالس الأحياء) المنتشرة في جدة مثلاً ويجدر بي الإشارة لكيفية نشأتها فقد (قدمت) قبل أكثر من ثماني (سنوات) دراسة لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز -رحمة الله عليه- تحتوي على أهمية مجالس الأحياء بل (حدائق الأحياء) ولقد سلم الملف لجمعية البر حينها ثم اسست له جمعية وبدأت هذه المراكز تنتشر هنا وهناك.. ولكن لا جدوى من ورائها حيث أن هذه المراكز يقوم على تأسيسها (نخبة من سكان الحي) ثم يتقدمون (للجمعية) للحصول على المباركة وحمل الاسم وكأنها (أنظمة الفرنش أيز) و يجدر بي أن أشير أن العلاقة بين المراكز والجمعية تمر عبر قنوات البيروقراطية.. فما يصل لمراكز الأحياء من خطابات وتعاميم وتحذيرات والخ من مكاتبات تنوء بحمله الفاكسات والإيميلات ويضيع الوقت في المراسلات والاجتماعات أما العمل وتنفيذه فمرتبط بموافقة هذا وقناعة ذاك. وعندما تطالب المراكز إدارة المراكز بالدعم المالي تأتيك الأعذار سراعاً ولكنك في ذات الوقت مطالب بعرض التقارير والمحاضر والبرامج على أن تكون بهذه الآلية أو تلك ولا أدري لماذا لا تضم هذه الجمعية مع المجالس البلدية ولأن عملية الدمج (ستكثف الجهود) ولتكون جميعها تحت مرجعية إمارة المنطقة.
الجرس الثاني: المجالس البلدية ومراكز الأحياء اسست لخدمة المجتمع فهل شارك المجتمع في اختيار اعضائها اعتقد ان مراكز الاحياء مرت بجزء من العملية الانتخابية وذلك لقربي منها حيث انني عضو مجلس ادارة حي الروضة وأرأس اللجنة النسائية وأرى من وجهة نظري أن مثل هذه المراكز لن تنجح أبدا إلا إذا (سمح لها) باستخدام حدائق الاحياء مقرا لها والاستفادة من كل المرافق العامة لإقامة فعالياتها عليها مثل الرياضة والندوات ومساعدة المحتاجين والخ من الخدمات التي يجب ان يقوم المجلس البلدي بدعمها كما يجب.. كما تفاجأت مؤخرا أن نائب المجلس البلدي هو ذاته الأمين العام لمراكز الأحياء ولا اعلم كيف يحدث مثل هذا الازدواج في الأدوار بالرغم من التوافق لكن (المشكلة) في مرجعية هذه وتلك الجهة وأنا على ثقة من أن وجود العضو المشترك سيظهر حتما الفوائد الجمة التي ستعود على المجتمع لو تم الدمج بين الخدمتين على أن يتم تكثيف الندوات التوعوية للمجتمع عبر وسائل الاعلام المختلفة مع وضع لوائح وأنظمة تدرس جيدا ومن ثم تدرس كدورات او ورش عمل للأجيال القادمة وللأعضاء الذين ينقصهم ثقافة العمل التطوعي أنها مقترحات تدعوني المصلحة العامة لطرحها لمن يهمه الأمر.
الجرس الثالث: نعود لمهمات ومسؤوليات المجالس البلدية ودورها في خدمة الدولة من جهة والمجتمع من جهة اخرى فمن المفترض ان يكون المجلس مرشحاً من قبل كل سكان المدينة وذلك عبر مجالس الأحياء نعم لن يشعر برغبات الناس إلا اذا جاء مرشح لهم يمثلهم ويترجم احتياجاتهم لدى الجهات الحكومية عندئذ سوف تكون تلك (الإيجابية المأمولة) والا اسمحوا لي أن اقول سيظل المجلس مهمشاً ليس له الصلاحية والقدرة لقول كلمة لا أو نعم فما نتج عن (علاقة أمانة جدة والمجلس البلدي مؤخرا ينبئ بفشل مضاعف ويجب أن يعاد دراسة اللوائح التنظيمية له واسناد مرجعيته لأمارة المنطقة التي يتبع لها كل ما يخص المواطن في هذه المنطقة وتلك.

خاتمة: أعط القوس لباريها!!.



جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:38 صباحًا الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021.