• ×

05:23 صباحًا , الثلاثاء 22 جمادي الثاني 1443 / 25 يناير 2022

خالد الرشيد

الخشوع الإلكتروني..!!؟

خالد الرشيد

 0  0  2.5K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أعتقد جازماً أنكما أنت وهي أول مرة تسمعان بهذا العنوان..
وأزعم أنني أول من جاء به وذلك لما لفت نظري كثيراً في:

المحلات والأسواق والمجمعات التجارية الكبرى من الباعة والمتسوقين..
والمساجد والمدارس والجامعات وحتى الحلق والدروس والمحاضرات..
والمستشفيات والمراكز الصحية والمستوصفات الحكومية والأهلية
بل الأخطر من ذلك في المواقع الأمنية والقضائية والعسكرية..

ويستوي في ذلك الرجل والمرأة والمدني والعسكري بل والصغير والكبير..

فتقبل على الشخص في أحد تلك المواقع وإذا هو خاشع مطرق رأسه ينظر في يديه وكأنه يتفكر في هذه الحياة أو يقلب أوجه النظر في شأن دهاه أو يتأمل في أمر قد قضاه وعزم على إنفاذه..
فإذا رأيت ثم رأيت وإذا بك تفاجأ بأمر آخر فتجد في يده جهاز بلاك بيري أو آيفون أو جلاكسي وربما آيباد..
فيقلب فيه ما هلّ على جهازه من تلك المراسلات والمقاطع والرسائل والمحادثات..
تخيل معي أن عسكرياً في عسكريته إذا نظرت إليه في ثكنته أو في موقعه أو من وراء تظليلة سيارته الرسمية تحسبه مستعداً في حراسته وإذا به مستغرق مع جهازه يقلبه كيف يشاء..!؟
تخيل معي أن معلماً حلّق مع مقاطع جهازه وترك طلابه مع جسمه في فصله خواءً.!؟
تخيل أن طبيباً أو ممرضاً قد هام في أنس جهازه وترك مريضه يسبح في آلامه.!؟
تخيل أن مصلياً في مسجده تحسبه خاشعاً لله وإذا هو مع آلات لهو هواه.!؟

أما في العزايم والولايم والمناسبات ودك تأخذ جهازه من يده وتصك فيه الجدار.!؟ أنت داعيه تبي تشوفه ويشوفك وإذا هو مشغول عنك بجهازه وما فيه.!؟

وفي الأخير لدي رجاء من الجهات الأمنية والعسكرية والتعليمية والطبية..
هل يمكن أن يكون من شروط ممارسة العمل في تلك القطاعات خاصة عدم اصطحاب تلك الأجهزة.؟!
أرجو أن يجد كلامي هذا من يتأمله ويأخذ بأحسنه..

دمتم بسلام وأمان.. ومبارك عليكم رمضان.. والسلام خير ختام.


محبكم

خالد بن رشيد الرشيد
بريدة








جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:23 صباحًا الثلاثاء 22 جمادي الثاني 1443 / 25 يناير 2022.