• ×

03:35 مساءً , الأربعاء 17 شوال 1443 / 18 مايو 2022

ادارة التحرير

(يوم ابتدا مجدنا )

ادارة التحرير

 0  0  505
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمرا ملكيا بأن يكون يوم (22 فبراير) من كل عام يوماً لذكرى تأسيس الدولة السعودية، حاملاً اسم (يوم التأسيس)، وأن يكون هذا اليوم إجازة رسمية في جميع انحاء البلاد
والمتأمل للأوامر الصادرة في عهد خادم الحرمين الشريفين يلحظ سرعة صعود المملكة العربية السعودية والمواطن السعودي لقمم التقدم والتطور والتميز في كل المجالات ، تاركة خلفها دول ومجتمعات كان يهيأ لها أنها الأفضل والأقوى ،
ليأتي هذا الأمر السامي معلناً أن القمة لنا وأنها ليست بالحديثة إنما منذ مئات السنين، وذلك من خلال التذكير ب تتاربخ تأسيس المملكة العربية السعودية ،
ويوم التأسيس هو اليوم الذي تأسست فيه «الدولة السعودية الأولى» تحت حكم أول الأئمة السعوديين «محمد بن سعود»، رحمه الله، في الثاني والعشرين من شهر فبراير عام 1727.وهي أول دولة تتأسس في الجزيرة العربية بشكل صحيح وفق هيكلة الدولة المنظمة ، حيث كان الحال في الجزيرة العربية إما حكماً لقبيلة او أسر وعوائل استوطنت مكان ما وأنشأت قرية صغيرة وفي كلتا الحالين لكل منهم حكما لايتجاوز محيطه الصغير ، مما جعل شبه الجزيرة العربية تشهد فوضى سياسية وحروب وصراعات ، وبعدا عن تعاليم الدين الإسلامي الصحيح ، ومع تولي الإمام محمد بن سعود حكم الدرعية منتصف عام 1139هـ (22 فبراير/شباط 1727) واعلانه قيام الدولة السعودية الأولى ،دولة دستورها القرآن وسنة نبيه ، أشرق الإيمان ، وانتهى عهد الفرقة والأحزاب وساد الآمان ،
ليبدأ عهد العلم والفكر والحضارة والإزدهار و محافظاً على القيم والعادات النبيلة والكريمة ،وهذا ماحملته هوية وشعار هذا اليوم ، والذي اتى يحمل مخطوطات تمثل الثقافة السعودية المشتركة، وترسخ في الأذهان القيم والمشاعر المرتبطة بهذه المناسبة الوطنية الغالية والمميزة ، ومرسخةً للاعتزاز بالإرث الثقافي والاجتماعي لهذه الدولة العظيمة وشعبها الكريم ، ولعل استشعار هذا الأمر يجعل المسؤلية علينا ك مربين ومسؤلين أعظم وأكبر في تعزيز مشاعر الفخر والولاء لهذه الدولة والتمثل بالقيم النبيلة والأخلاق الكريمة التي ينص عليها دستورها ( القران وسنة نبينا الكريم ) ومواصلة مسيرة التقدم والبناء ، والأ يكون هذا اليوم فقط يوم ارتداء زي وترديد أهازيج وهتاف بالشعارات

بقلم أ. نورا الحربي .

جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:35 مساءً الأربعاء 17 شوال 1443 / 18 مايو 2022.