• ×

05:22 صباحًا , الثلاثاء 22 جمادي الثاني 1443 / 25 يناير 2022

خالد الرشيد

معقولة يحدث هذا..؟؟!!

خالد الرشيد

 5  0  2.9K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
معقولة يحدث هذا..؟؟!! من طبيعتي أنني متبسط مع الشباب وأحب أن أتألفهم على الخير من غير إغفال للنصح والتوجيه في موضعه مع الرفق والبشاشة فأرجو أن أكون مصيباً في ذلك وعلى دليل وأثر، وقد فجعني أحد الشباب بأنه استمع لأغنية ذهل مما تضمنته تلك من كلمات نشاز غاية في التحريض على الجريمة والقتل، والعجيب في الأمر أن ذلك مندرج وبكل غرابة تحت مسمى الحب ومبررات العشق وكأنه يجوز في شريعة وقانون الحب ما لا يجوز في غيره .. وهذا يثبت أن هذا الجانب من حياة الناس بحاجة إلى نظر فبجانب الضرر الذي يورثه الغناء في قلوب الشباب والشابات وغيرهم من مستمعيه فإن هذه الأغاني بهذه الكلمات لا تقل خطورة ولا ضرراً عليهم، وإذا كان التحسس من كلمات بعض الأناشيد والقصائد الحماسية وبعض الخطب والكلمات والمحاضرات يجعل البعض يضع أمامها العديد من علامات الاستفهام باللون الأحمر.! فماذا تراه سيضع أمام مثل هذه الكلمات..؟؟! مو على كيفك حبيبي تبتعد وتخون وعدك <<< >>> والله لو حبيت غيري لأقتلك وأموت بعدك كلمات تحرك في قلوب الشباب والشابات نبضات الإجرام والانتقام والقتل ثم الانتحار..!؟ كلمات تحرك المشاعر و الأحاسيس وتخطف من أمام عيون الشباب والشابات النور وتتركهم في بحور الإجرام يغرقون وفي سجون وأقفاص الرغبة في الانتحار يقبعون.. هذه الكلمات في نظري لها خطورة في الحث على الجريمة بل لا أبالغ إن قلت إنها لا تقل خطراً عن الموقوتة..!؟ هذه الكلمات رائعة في الحث على الإرهاب العاطفي العاصف والعنف الأسري فمشاعرها مؤَجِجَة ومعانيها مملؤة بالحب العنيف والإحساس الانتقامي وغير اللطيف الذي يخرج من قلب أناني وعنفواني يؤدي إلى المسلك الإجرامي البعيد عن الإنسانية الرقيقة مثل ما هي الحبيبة في دنيا المحبين أهل العفة والشرف والإيمان بما قسم الله لعباده ولَطَفَ .. هذه الكلمات وصورت لنا الحب بأعنف معانية.. والعشق بأبشع صوره والأنانية بأدنى دركاتها . ما أعيش بدنيا دونك دنيا ما بيها عيونك <<< >>> دامي ميت ميت أصلاً يا بعد عمري في بعدك قلي من يأخذك مني أو يداوي بك جروحه <<< >>>ألي يأخذ روحي مني والله لأخذ منه روحه قلبي حبك يا حبيبي ومستحيل يحب ثاني<<< >>> أنت ملكي أنا وحدي وقلبي في حبك أناني بل تكاد تجزم أنه لم يسمع في شعر الشعراء مثل التحريض الصريح على القتل والانتحار والعنف الأسري وبهذا الشكل الفاضح فالحبيب يغار على حبيبته ويخاف عليها من نسمات الهواء ولفحات الشمس وقرصات البرد وليس لمثل هذه الصورة البشعة وجود فيما يبدو في دنيا المحبين بشرف وعفاف ..!!؟ اللهم إلا ما كان من بعض الحالات النشاز التي هي واقعة في دائرة حادثة العين التي لا عموم لها. لكن لو قدر أن شاباً أغواه الشيطان وأغرته نفسه الأمارة بالسوء بحب فتاة وغرق في هواها وهي كذلك على ذلك ثم قلبهم الشيطان من الود إلى الحقد ومن المحبة إلى الشقاق والبغضاء فهجرته إلى غيره وجاهرته بذلك ومعلوم رقة قلوب الشباب والشابات وسرعة ميلهم ثم استمع هذا الشاب إلى مثل هذه الكلمات ووقعت الفاجعة وقتلها وانتحر فمن المدين.؟! ومن المدان.؟! وهذه الكلمات تردد بهذا المعنى الصارخ: مو على كيفك حبيبي تبتعد وتخون وعدك <<< >>> والله لو حبيت غيري لأقتلك وأموت بعدك وكأني بأحدهم يردد قول الحق جل وعلا : وَالشُّعَرَاء يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ{224} أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ{225} وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ{226} فإذا إن كان الأمر كذلك فا ليقرأ ذلك الأحد من الناس وغيره ما قبلها من الآيات ليعلم أن وراء ذلك الشيطان وكفى بالشيطان على الشر معيناً { هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَى مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ{221} تَنَزَّلُ عَلَى كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ{222} يُلْقُونَ السَّمْعَ وَأَكْثَرُهُمْ كَاذِبُونَ{223} ] وقد تساءلت كثيراً عما جر إلى مثل هذه الأجواء المشحونة في كلمات بعض الشعراء.؟!! وهل تأثر بعض الشعراء وبعض المغنين تبع لهم بأدبيات الحروب وجماعات العنف..؟!! أم أن الجو السياسي المشحون والمحيط بنا في منطقتنا العربية عامة الخليجية خاصة له أثر في ذلك..؟!! سؤال أضعه أمام كل متخصص غيور بيده طرف من الأمر.!؟؟ وهذا يؤكد أنه ينبغي أن تكون رقابتنا وحربنا على هذا المسلك آخذة بكل الوسائل والأسباب وعلى كافة الأصعدة حماية لديننا ومجتمعاتنا وأمتنا عامة وشبابنا وشاباتنا على وجه أخص فهذا الشريحة ثبت استهدافها من الكل ولكــلٍ مشربه وغايته والهدف الذي يريد أن يصل به إليهم.. زد على ذلك أن مجتمعاتنا تعاني مما يسمى بالعنف الأسري ولخطورته وقفت الدولة وكل الغيورين وقفة صدق ووفاء أمام هذه الظاهرة المؤلمة ثم تأتي مثل هذه الكلمات لتساهم في هدم ما مبناه أولئك باسم الطرب والغناء والتسلية وكأنهم ليس عليهم حرج فيما يقولون وما يعملون..!!؟ فما على أحدهم إلا أن يسن قلمه يكتب والآخر يشد وتره يلحن وذاك يشحذ وينغم صوته يغني والإذاعات ومحطات التلفزة ومؤسسات الفن وقنوات الغناء والقنوات الفضائية عليها البلاغ وعلى المستعين والمشاهدين بعد مليء جيوب أولئك بالأموال التجاوب والتفاعل وكل بحسبه من وجد وهز ورقص وتصفيق وصفير وربما قتل وانتحار من الوجد والغيرة على المحبوب كما تنادي هذه الكلمات .. فهل الأمر بهذه الصورة ..؟!! وهل أصبح الغناء مع ما فيه من أضرار يحرض الشباب والشابات ومستمعيه على الإرهاب العاطفي والعنف الأسري.؟؟!! بقي أن تعلم أن تلك الكلمات جاءت في أغنية لأحد المبتلين بالغناء والطرب بعد حذف المكرر منها.. ولا يقولن أحد أنك تبث دعاية للغناء فمثل هذه الأغاني تذاع في أقوى الإذاعات وأوسع المحطات والقنوات الفضائية آناء الليل والنهار وتوزع ألبوماتها أكبر المؤسسات الفنية وبهذا ليست بحاجة إلى دعاية من مثلي بل هي بحاجة إلى نصح ناصح مثلك.. وإليك هذا الشاهد من الواقع المحيط المشاهد عافانا الله وإياكم ... : رفضت الأسواني فعاقبها بعنف أقدم شاب، بمدينة نصر النوبة، على طعن خطيبته بسكين لإصرارها على عدم العودة إليه مرة ثانية، وأنهت كل ما يربطها به نهائياً، إلا أنه مازال متعلقاً بها لدرجة الجنون، وجن بعد أن خعلت مصوغاتها الذهبية، التي اشتراها لها، وتخيل أنها وجدت آخر، لذلك قرر أن يواري التراب جسدها بدلاً من أن تتمدد إلى جوار آخر. قام باعتراضها في الشارع، ودار بينهما حوار بدأه بقسوته وعنفه، اللذين اعتاد عليهما معها، فحاولت الفتاة الانصراف، فجذبها عنوة، فأثار سخطها، وتحول الحوار الحاد لمشاجرة أخرج إثرها \"م.ج\"، البالغ من العمر 26 عاماً، من بين طيات ملابسه، سكيناً وطعن بها حبيبته وخطيبته \"زينب نجيب\"، البالغة من العمر 22 عاماً، وسدد لها 8 طعنات في أجزاء متفرقة من جسدها، وتركها وسط دمائها ولاذ بالفرار. انتقلت المجني عليها للمستشفى، الذي أخطر قسم شرطة نصر النوبة بالحادث، فأخطر القسم اللواء \"ناجي الحصي\"، مساعد وزير الداخلية لأمن أسوان، وأمر بتشكيل فريق بحث جنائي للتحري عن الواقعة وكشف ملابستها. تمكن رجال المباحث من جمع التحريات عن الواقعة، وتوصلوا إلى أن خطيبها السابق وراء ارتكاب الجريمة، وبعمل كمين تمكنوا من القبض عليه، وأمام رجال المباحث انهار واعترف تفصلياً بأنه فعل ذلك حباً فيها، وتحرر محضر أحالته الشرطة لنيابة نصر النوبة التي باشرت التحقيق في الواقعة، وأخطرت المستشفى بسرعة إخطارها في حالة تحسن المجني عليها، واستجوابها عندما تسمح حالتها الصحية، وأمرت النيابة، التي استمعت لاعترافه، بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات. وبعد : هل الغناء يحمل رسالة تحريض على الإرهاب العاطفي العاصف والعنف الأسري..؟! هدى الله الجميع إلى الحق والخير وحفظ الله علينا وعلى المسلمين الأمن والإيمان والأعراض.. وتقبلوا مني أرق تحية وبسمة مشرقة وسلام بأمان.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وكتبه محبكم خـالـد بن رشـيد الرشـيد ـ بريدة

جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-15-1431 03:22 صباحًا صرريح :
    ياشيخ الله يغفر لك تسمــع أغاني

    يالرشيــد لماااذا لم نراا قلمك يتكلم عن الوطــن ؟؟؟

    مرت أحداث كفيله بان تتكلم عن الوطن لماذاهذا الحجود؟؟

    لماذا لا تتكلم عن الخطر الرافضــي ؟؟؟

    لماذا لا تعلق ع الأحداث الاخيره للعريفي ؟ والضجه اللي صارت ؟

    لماذا ولماذا ولماذا
  • #2
    02-30-1431 02:36 مساءً ابو رها . :
    الله يهديك ..

    هذا موضوع ينكتب ..!!!!؟؟؟؟

    على فكره في أغاني تدعو لصلاح ..

    آمل الرقي بالمواضيع القادمه وشكرا
  • #3
    03-09-1431 11:53 صباحًا صحيح كلامك :
    كنت اتحدث انا واصدقائي عن موضوع الاغاني . وخطورته . وكم سببت من حوادث وسرعه جنونيه لبعض الشباب . وقتل وهجر وامور غريبة جدأ .



    ومع ذلك اتعجب كيف يمنع بعض الاناشيد ويشدد عليها . ويترك الباب على مصراععيه في الاغاني .



    والله من العجب العجاب . ومن عجائب الدنيا .
  • #4
    03-30-1431 03:47 مساءً عمر :
    لم تتوفق في طرحه آخي ..!
  • #5
    07-03-1431 01:37 مساءً ساري :
    الموضوع ماله داعي ابد
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:22 صباحًا الثلاثاء 22 جمادي الثاني 1443 / 25 يناير 2022.