• ×

05:57 صباحًا , الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021

Editor

العشر الآواخر من رمضان

Editor

 0  0  1.3K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فؤاد عنقاوي

* .. نحن اليوم ندخل الشعر الأواخر من رمضان.. العشر التي هي عتق من النار بعد عشرتي المغفرة والرحمة.. ورمضان كله خير وبركة فيه يزداد الإيمان ويتعمق وتخشع القلوب وتتضرع وتتقرب الأرواح من بارئها، وتشع في النفوس أنوار الهداية والقبول..

* وأحب شيء في العشر الأواخر هو قيام الليل، وترقب ليلة القدر العظيمة التي أنزل الله سبحانه وتعالى فيها القرآن الكريم: (إنا إنزلناه في ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر ) ليلة مباركة واحدة لكنها خير من ألف شهر...

*وقراءة القرآن بخشوع وتبتل وتأمل آياته وتدبر معانيه واستنشاق نسماته والاهتداء بهديه: (كتاب أنزلناه إليك مبارك ليتدبروا آياته وليتذكر أولي الألعاب) رحمة ونور تنزل على قلب قارئ القرآن..

*ذكر الله عز وجل بالقلب واللسان والجوارح، واللهج بالتسبيح والتحميد والتهليل والتكبير.. ومناجأة الرحمن الرحيم في الأسحار، والإكثار من الاستغفار.. من أفضل الأعمال التي يؤديها الصائم ويقوم بها القائم..

* التسامح وحسن الخلق، وصلة الرحم، ومواساة الضعيف، والعطف على المسكين والرفق باليتيم.. من أحسن الأعمال التي يجب أن يتحلى بها الصائم وغير الصائم.

* الصدقة وإخراج المال عن طيب نفس وطيب خاطر عن الواجبات المطلوبة من كل مسلم.

*****

* وتلاوة القرآن في كل وقت وزمان من أفضل النعم التي خص الله بها عباده كما أوصى بها الهادي البشير.. وفي رمضان يزداد الفضل وتتضاعف الحسنات..

قال عليه الصلاة والسلام فيما رواه النسائي وابن ماجة والحاكم عن أنس رضي الله عنه: (إن لله أهلين من الناس. قالوا من هم يا رسول الله؟ قال: أهل القرآن هم أهل الله وخاصته).

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخراب) رواه الحاكم والترمذي.

* وجاء في السنة النبوية الشريفة.. يقول الصادق الصدوق عليه أفضل الصلاة والتسليم: (إن هذا القرآن مأدبة الله فاقبلوا مأدبته ما استطعتم. إن هذا القرآن حبل الله والنور المبين والشفاء النافع عصمة لمن تمسك به ونجاة لمن اتبعه.. لا يزيغ فيستعتب ولا يعوج فيقوم، ولا تنقضي عجائبه، ولا يخلق من كثرة الرد. أتلوه فإن الله يأجركم على تلاوته، كل حرف عشر حسنات.. أما إني لا قول (ألم) حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف) رواه الحاكم عن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه.

*****

**

عبرة واعتبار:

* قال الهادي البشير والسراج المنير صلوات الله عليه وسلامه:

(يأتي زمان على أمتي.. يحبون خمساً، وينسون خمساً:

يحبون الدنيا وينسون الأخرة..

يحبون المال وينسون الحساب.

يحبون المخلوق وينسون الخالق.

يحبون القصور وينسون القبور.

يحبون المعصية وينسون التوبة.

فإن كان الأمر كذلك ابتلاهم الله بالغلاء والوباء والموت الفجأة وجور الحاكم.

* وجاء في صحيح مسلم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (عجباً لأمر المؤمن. إن أمره كله خير وليس ذلك لأحد إلا المؤمن.. إن أصابته سراء شكر، فكان خيرا له... وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له)

* اللهم يا رب العباد.. تقبل منا القليل وسامحنا في الكثير إنك على كل شيء قدير.

صحيفة المدينه .




جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:57 صباحًا الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021.