• ×

04:34 صباحًا , الخميس 5 جمادي الأول 1443 / 9 ديسمبر 2021

زوار مهرجان الكليجا يطالبون بتطبيق التجربة في مناطقهم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 

القصيم نيوز ـ تغطية :

يقال إن المهنة شرف، والعمل فخر، ويجعل للإنسان قيمة بين الناس، وقد تنوعت مجالات العمل، وأصبح لكلٍّ صنعة وعمل، ولكن يظل العمل المهني واليدوي والحرفي هو الأهم؛ فهو أكثر مجال لجعل الإنسان يبرز ما لديه من طاقات ومواهب، وعلى الرغم من أن العمل المهني لا يزال يئن تحت وطأة العقدة إلا أن الجهود المبذولة من قبل الدولة - أعزها الله - ممثلة في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والجامعات والمعاهد المتخصصة سوف تساهم في نشر الوعي لدى شباب الوطن بجنسيه بأن العمل المهني هو المستقبل لشباب اليوم وجيل المستقبل والأجيال القادمة.

ولقد أصبح العمل المهني والفني والتقني ضرورة اجتماعية وحضارية خلال العصر الحديث لما يحتله من مكانة متميزة وخصوصاً لدى الدول التي قطعت شوطاً كبيراً تجاه تنفيذ البرامج والخطط التنموية الشاملة، وهو لدى الشابة القصيمية رغد الرباح التي تشارك في مهرجان الكليجا الثالث المقام في بريدة حالياً أي العمل الحرفي ذا أهمية بفعل عوامل التطور التقني والتغير الاجتماعي والثقافي السريع، الأمر الذي ترتب عليه إعادة النظر باستمرار في محتوياته وأساليبه وتطبيقاته.

فكما تقول أن العادات والتقاليد التي تنظر بتدن إلى بعض المهن والأعمال اليدوية ونظرة المجتمع السلبية للعمل اليدوي لم تعد عوائق لها في عملها الاحترافي في صناعة الإكسسوارات التي بدأتها قبل 7 سنوات وبتصميم بطابع عصري ، مما دفعها وهي طالبة جامعية في إدارة الأعمال إلى أن تضع لنفسها خطة إستيراتيجية لإقامة مصنع خاص بهذه الحرفة كأول مصنع سعودي في هذا المجال .

وتضيف تمكنت من خلال اتقاني لصناعة الاكسسوارات ومن خلال المشاركة في 8 مهرجانات والذي كان من آخرها مهرجان الكليجا الثالث المقام بمدينة بريدة من اكتساب الخبرة في العرض والتسويق وكذلك في إعداد التقارير من الجهات المنظمة لغرض رفعها لصندوق الموارد البشرية للحصول على تمويل شخصي لإقامة المصنع .

وتتميز رغد الرباح وكما تقول في تصميم الإكسسوارات بتخفيف القطع التي تصنعها بحيث تقوم بصناعة قطعتين أو ثلاث من كل نوع حتى تتمكن الفتاة المشترية من الانفراد بقطعتها ولا يكون هناك تقليد ، وهذا العمل جعلني ابتكر الكثير من الأشكال واللمسات فحظيت ولله الحمد بإعجاب الزبونات .

وتقول يجب أن تكون أعمالي لأهداف وغايات، ولا يمكن تحقيق هذه الأهداف إلا بإتقان العمل، ومما يعين على الإتقان اختياري لهذا العمل أو المهنة التي أحبها واقتنع بها، وتنسجم مع ميولي وإمكاناتي ولذلك فإن طموحي أن أجعل المادة الخام التي أصنع منها هذه الإكسسوارات من الذهب وان امتلك رولات ذهب بغرض ضبط قياس معاصم الفتيات بالضبط .

وأبدت رغد انطباع السرور كونها اكتسبت عملاً مهنياً محترفاً يدر عليها المال يسهم في تحقيق أهدافها فهي وكما تؤكد تكسب ما يرضيها حينما تتواجد في المهرجانات النسائية التي تعرض منتجات الحرفيات .



مطالب بتعميم تجربة المهرجان الناجحة في المناطق الأخرى

طالب عدد من زوار مهرجان الكليجا الثالث من خارج منطقة القصيم بتعميم التجربة في المناطق الأخرى لما لهذا المهرجان من أهداف إيجابية في تنمية المجتمع المحلي إذ يقول الزائر حمدان السلمي من تبوك \"فكرة المهرجان جداً رائعة وجميلة وتلامس احتياجات الفقراء بشكل خاص وتساعدهم لإيجاد مصادر دخل لهم متمنياً تعميم التجربة على جميع مناطق المملكة لأن ذلك يعكس حرص المسؤولين على بث ثقافة الإنتاج لدى المواطن وهذا هو المعمول به في جميع دول العالم , مضيفاً بأن مهنة في اليد أمان من الفقر . ومن الخيمة الشعبية حيث رائحة القهوة والسمر قال وليد النجيم من جدة أن الإبداع الذي رآه داخل أروقة المهرجان لفت انتباهه خاصة الصناعات اليدوية التي تصنعها سيدات القصيم باحترافية والتي تعكس تراث المنطقة بشكل مبسط وبمواد أوليه وذلك يوضح للأجيال الحالية أن أجدادنا استطاعوا إنتاج احتياجاتهم من بيئتهم كالاستفادة من سعف النخيل في إنتاج بعض السلع الجميلة حتى أصبحنا نقتني هذه المصنوعات اليدوية لوضعها كمناظر جمالية في البيوت , ويقترح النجيم إضافة قسم في المهرجان يعنى بالألعاب الشعبية التي كان الأوائل يستخدمها . أما ثامر العوفي من المنطقة الشمالية شكر أهالي بريدة لحسن الضيافة والكرم , مطالبا بتكثيف الدعاية للمهرجان متمنياً أن يوضع لشعبيات القصيم ركن في كل مهرجان يقام في المملكة للطَلب والإقبال الكبير على المنتجات القصيمية .



من جهته قال الرئيس التنفيذي للمهرجان فهد العييري أنهم لايمانعون من التعاون مع أي منطقة من مناطق المملكة وتبادل تجربتنا في هذا المجال معهم كون منطقة القصيم واحدة من مناطق هذا الوطن الغالي لافتاً إلى أن هناك العديدي من التجارب والأفكار التي بدأتها المنطقة وجرت محاكاتها في مناطق أخرى ونجحت ، ونسعد بذلك ومستعدون وذكر أن إحدى الغرف التجارية في المملكة أرسلت مندوباً لها ليزورنا في المهرجان ويطلع عليه لكي ينقل التجربة إلى منطق
بواسطة : Editor
 0  0  2.1K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:34 صباحًا الخميس 5 جمادي الأول 1443 / 9 ديسمبر 2021.