• ×

05:53 مساءً , الأربعاء 26 ربيع الثاني 1443 / 1 ديسمبر 2021

«الاتصالات السعودية» تربح 8539 مليون ريال بنهاية 2016.. وإيراداتها الموحدة تتجاوز 51.8 مليار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القصيم نيوز - متابعات:- 
أعلنت مجموعة الاتصالات السعودية (STC) عن نتائجها المالية الأولية للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2016، حيث حققت الشركة أرباحاً بلغت 8539 مليون ريال.

وارتفعت إيرادات الخدمات من العمليات المحلية خلال العام بنسبة 2.4% مقارنة بالعام السابق، بينما ارتفعت الإيرادات الموحدة خلال العام بنسبة 2.4% مقارنة بالعام السابق لتصل إلى 51,845 مليون ريال

كما ارتفع عدد عملاء الخدمات المدمجة خلال الربع الرابع بنسبة 19% مقارنة بنفس الربع من العام السابق، وبنسبة 11% مقارنة بالربع السابق

وارتفعت عائدات قطاع الأعمال خلال الربع الرابع بنسبة تقارب الـ19% مقارنة بنفس الربع من العام السابق.

وبناء على هذه النتائج التي تحققت، وتماشياً مع سياسة توزيع الأرباح لفترة ثلاث سنوات والتي تبدأ من الربع الرابع من عام 2015 كما أقرها مجلس إدارة الشركة وسبق الإعلان عنها في تاريخ 11 نوفمبر 2015م والتي تم اعتمادها خلال اجتماع الجمعية العامة في يوم 4 أبريل 2016م، سوف تقوم الشركة بتوزيع أرباح نقدية مقدارها 2,000 مليون ريال على مساهمي الشركة عن الربع الرابع من العام 2016م، أي ما يعادل 1 ريال للسهم الواحد.

وتعليقاً على هذه النتائج صرح الدكتور خالد بن حسين البياري، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية (STC): "ان ارتفاع إيرادات الشركة خلال عام 2016م بما يقارب نسبة 2.4% مقارنة بالعام السابق، يؤكد على أن الاستراتيجية التي تبنتها الشركة تحقق أهدافها ولله الحمد على الرغم من كل التحديات والظروف التي تواجه قطاع الاتصالات والظروف الاقتصادية بوجه عام. أما بالنسبة لانخفاض صافي الربح خلال العام، فالسبب الرئيسي يعود إلى ارتفاع تكلفة الخدمات خلال العام، والتي تضمنت تكاليف كبيرة ناتجة عن عملية توثيق البصمة للملايين من عملاء الشركة وتوثيقها لدى الأجهزة الحكومية المعنية خلال النصف الأول من العام، وكذلك الاستثمارات الكبيرة في برامج وأنظمة متعلقة بخدمات الحوسبة السحابية والخدمات المدارة وبرامج أمن المعلومات والتي تم معظمها كذلك خلال النصف الأول من العام 2016م. وكذلك لاستمرار الشركة بالاستثمار في برامج ومبادرات سوف يكون لها تأثير ايجابي في المستقبل المنظور بإذن الله، مثل برنامج التقاعد المبكر. وهنا، أود أن أؤكد أن الشركة سوف تواصل استثماراتها في الشبكات المتطورة والمبنية على التقنيات الجديدة وذلك في سبيل توفير أفضل الخدمات لعملائنا".

وأضاف الدكتور البياري "أن رؤية الشركة في عام 2020 هو التحول إلى شركة رقمية تقدم لعملائها خدمات مبتكرة، فالدولة تعيش الان بداية التحول للاقتصاد الرقمي، والشركة قادرة بإذن الله على العمل مع جميع قطاعات الدولة والقطاع الخاص نحو نشر خدمات النطاق العريض والمنصات المرادفة مثل منصات الحوسبة السحابية وانترنت الأشياء وفق ما تحتاجه خطة التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030، مؤكداً في الوقت الراهن وجود الحاجة الى خدمات البيانات عالية السرعة، وخاصة المدعومة بشبكة الألياف البصرية، حيث إن الفترة المقبلة لعالم الاتصالات ستشهد تداخلات مع قطاعات عديدة، ومنها -على سبيل المثال- قطاعا الصحة والتعليم لتعزيز كفاءة الخدمات المقدمة للعملاء".

وعلى مستوى العمليات المحلية، واصلت الشركة الاستثمار في شبكاتها وخاصة شبكة الجيل الرابع وفي جميع مناطق المملكة كما استمرت في نشر شبكة الألياف البصرية في المملكة لخدمة قطاع الأعمال. كما أن الشركة مستمرة في تعزيز خدمات الهاتف الثابت عبر الجيل الجديد من خدماته والخدمات المصاحبة للخدمة، مما أدى الى ارتفاع عدد عملاء الخدمات المدمجة خلال الربع الرابع بنسبة 19% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وبنسبة 11% مقارنة بالربع السابق.

كما سجلت إجمالي عائدات قطاع الأعمال خلال الربع الرابع ارتفاعاً بنسبة تقارب الـ19% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وذلك نتيجة لارتفاع عائدات خدمات البيانات من قطاع الأعمال خلال الربع الرابع بنسبة تقارب الـ16% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق وكذلك البدء بتقديم خدمات الحوسبة السحابية والخدمات المدارة.
بواسطة : Editor1
 0  0  320
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:53 مساءً الأربعاء 26 ربيع الثاني 1443 / 1 ديسمبر 2021.